فاطمة المسدي ترد على محسن مرزوق : لا أظن أنك تعلمت السياسة في عالم البترو دولار

فاطمة المسدي ترد على محسن مرزوق : لا أظن أنك تعلمت السياسة في عالم البترو دولار

نشرت النائبة فاطمة المسدي تدوينة على الفايسبوك ردا منها على تصريح المنسق العام لحركة مشروع تونس محسن مرزوق في قناة الحوار التونسي برنامج "لاباس" والذي قال فيه بأنها شابة صغيرة بما معنى أنها لا تفقه شيئا في السياسة وأنها قدمت استقالتها لسبب تافه ، متهمة إياه بإحتقار الشباب وأنه لا يثق بنضالاتهم قائلة إنها لا تظن أنه تعلم السياسة في عالم البترودولار.

وكتبت المسدي "تأكد لي الآن بما لا يدعو إلى الشك أن السيد المنسق العام لحركة مشروع تونس يحتقر الشباب ولا يثق بهم و بنضالهم بينما يلهث وراء شيوخ السياسة الذين فقهوا السياسة بالتملق وبالإحتكاك بالمخلوع ليضمهم إلى حركته من أجل مشروعه المستقبلي".
وأضافت "أريد أن أذكره وهو الذي يدعي أنه ينتمي إلى الفكر البورقيبي أن بورقيبة كان يثق في إمكانات الشباب وقد قلدهم مسؤوليات حزبية وحكومية وكان الكثير من وزرائه لم يبلغوا الثلاثين من عمرهم. وقد كان أيضا يخافهم ويخشى نضالاتهم".
وقالت إنه تم الزج بأبيها في سجن برج الرومي لأسباب سياسية وعمر ه لم يتجاوز العشرين سنة. بل كان جل رفاقه في ذاك السجن سيء الذكر لم يتجاوزوا الثلاثين سنة. والسيد المنسق العام كان أيضا مناضلا في الفترة الأولى من شبابه ولكني أعرف أنه قضى بقية شبابه في الخليج ولا أظن أنه تعلم السياسة في عالم البترو دولار. فنصيحتي له أن يثق في شباب تونس الذين حرروا البلاد من الدكتاتورية بنضالاتهم العفوية وبقوة إرادتهم إن أراد لمشروعه النجاح".
وقدمت النائبة أسباب إستقالتها في تدوينتها والتي وصفتها بأنها كانت على سبب عميق وليس تافها.