غضب في سيدي بوزيد بسبب تصريح وزير التربية

غضب في سيدي بوزيد بسبب تصريح وزير التربية

أعرب عدد من عدد من أولياء التلاميذ بولاية سيدي بوزيد، عن غضبهم من تصريح وزير التربية حاتم بن سالم المتعلق باعتماد معدل 15 من 20 كسقف أدني للقبول بالمؤسسات التربوية النموذجية، ونفّذوا اليوم الجمعة الثاني وقفة احتجاجية أمام مقر المندوبية الجهوية للتربية بالجهة.


وطالب أولياء التلاميذ، وزير التربية بالتراجع عن هذا القرار الذي "جاء متأخرا باعتياره ورد بعد الإعلان عن نتائج الامتحانات والشروع في ضبط القائمات التعويضية على غرار السنوات الماضية"، وفق تعبيرهم.
وأشاروا الى أنّ "عددا من التلاميذ الذين تقارب معدلاتهم ال15 كانوا شبه متيقنين من التحاقهم بالمؤسسات التربوية النموذجية، غير ان هذا القرار سيحطم آمالهم".

وذكروا بما مروا به من صعوبات أثناء السنة الدراسية الحالية والسنوات الماضية وخصوصا تلاميذ التاسعة أساسي الذين كانوا قد ارتقوا آليا في السادسة بقرار من وزير التربية السابق ناجي جلول، وفق قولهم.