غرفة التجارة التونسية البريطانية توقع مذكرة تفاهم مع مشروع اصلاح المؤسسات وتحسين التنافسية

غرفة التجارة التونسية البريطانية توقع مذكرة تفاهم مع مشروع اصلاح المؤسسات وتحسين التنافسية

وقعت الغرفة التجارية التونسية البريطانية مع مشروع اصلاح المؤسسات وتحسين التنافسية مذكرة تفاهم، وفق بلاغ اصدرته الغرفة.

وتولى رئيس الغرفة مهدي بن عبد الله ومدير المشروع اسكندر بن مصطفى التوقيع، على هذه المذكرة وذلك بمناسبة عقد مجلس ادارة الغرفة اجتماعا أمس، الثلاثاء.
وأطلقت الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، مشروع اصلاح المؤسسات وتحسين التنافسية، بهدف مصاحبة المؤسسات الصغرى والمتوسطة التونسية في استراتجيتها الخاصة بالنمو.
ويرجى من خلال المشروع خلق مواطن الشغل، وتطوير قدرات القطاع الخاص ذي التشغيلية. وتتم مصاحبة المؤسسات في اطار هذا المشروع على المستوى التقني بهدف تنمية قدراتها التنافسية ودعم اداء الموارد البشرية وبعث مواطن الشغل وتحسين مناخ الاعمال في تونس.
وتمكن مذكرة التفاهم المنتمين لغرفة التجارة التونسية البريطانية من الاستفادة من برامج المصاحبة التقنية في عملية هيكلة تمشياتها المتعلقة بالاستكشاف وتطوير الصادرات والمشاركة في الورشات والندوات واللقاءات التي تنظمها الغرفة مع مشروع اصلاح المؤسسات وتحسين التنافسية.