غدا: انطلاق الدورة التكوينيّة لتنمية القدرات التصديريّة لمنتوجات الصناعات التقليديّة

غدا: انطلاق الدورة التكوينيّة لتنمية القدرات التصديريّة لمنتوجات الصناعات التقليديّة

يخصّص ديوان الصناعات التقليديّة ندوة تكوينيّة تنتظم بداية من يوم غد الاثنين 26 وحتّى 30 مارس 2018، وذلك لبناء وتنمية القدرات التصديريّة لمنتوجات الصناعات التقليديّة نحو السوق الأمريكيّة.

وينتظر من الدورة التكوينيّة والتّي تعدّ متابعة لمشروع "بناء القدرات التصديريّة" المندرج ضمن البرنامج الأمريكي للمبادرة الشرق أوسطيّة، تطوير سلاسل القيمة في مجالات ذات قابليّة تصديريّة على مستوى السوق الأمريكيّة.

ويتولّى خبراء أمريكيون تنشيط التظاهرة، التّي يتخللها ورشات عمل جماعيّة في عدّة مجالات أهمّها تقنيات التصميم لمنتوجات الصناعات التقليديّة الموجّهة إلى هذه السوق. كما تتضمن ورشة عمل خاصّة بتكوين المكوّنين بإشراف الخبراء ذاتهم يومي 29 و30 مارس 2018.
يذكر أنّ المبادرة الشرق أوسطيّة للخارجيّة الأمريكيّة يتمّ العمل على تنفيذها في إطار الشراكة بين جمعيّة المعهد الدولي للإنماء الإنساني والديوان الوطني للصناعات التقليديّة.
ويهدف المشروع والذّي يستغرق تنفيذه سنتين، إلى خلق فرص عمل عبر دعم الصادرات الحرفيّة التونسيّة وتقويّة الخبرات الفنيّة وتحسين مهارات وتجديد التصاميم لفائدة 50 من أصحاب المؤسّسات الحرفيّة بغاية تحسين منتجاتهم وجعلها تستجيب أكثر للمعايير الجودة الدوليّة، كما يعمل على تسهيل مشاركة الحرفيين في الأسواق الدوليّة وزيادة صادرات منتجاتهم نحو هذه الأسواق.
ويعتبر الفخّار والخزف التقليديين والألياف النباتيّة والزجاج المنفوخ وخشب الزيتون والنسيج التقليدي والفسيفساء من الإختصاصات المعنيّة بمشروع بناء القدرات التصدريّة.