عناصر مجهولة تقتحم مستوصفا بولاية القصرين وتستولي على كافة محتوياته

عناصر مجهولة تقتحم مستوصفا بولاية القصرين وتستولي على كافة محتوياته

أقدمت عناصر مجهولة مساء أمس الأحد على خلع مستوصف بمنطقة الحسناوي من عمادة السناد التابعة لمعتمدية سبيبة، والمحاذي لجبل مغيلة الفاصل بين ولايتي القصرين وسيدي بوزيد، واستولت على كافة الأدوية التى كانت به.

وقد تفطن عدد من أهالي المنطقة صبيحة اليوم الاثنين الى عملية الخلع أثناء توجههم للتسجيل والعلاج بهذا المرفق الصحي، وعثروا على اثار دم بإحدى قاعاته، وفق ما ذكره شهود عيان بالمنطقة.

وقام الأهالي بإعلام السلط الأمنية التي عاينت موقع الحادثة وفتحت تحقيقا في الغرض، وفق مصدر أمني بالجهة.

كما ذكر شهود عيان من متساكني منطقة مشرق الشمس بسبيطلة أن مجموعة ارهابية مسلحة، أقدمت مساء أول أمس على اقتحام منزل بالمنطقة، واستولت على ما يحتويه من مؤونة وبعض الأغطية الصوفية.

وعلى خلفية هاتين الحادثتين طالب اهالي منطقتي الحسناوي ومشرق الشمس المتاخمتين لجبلي مغيلة وسمامة الذين تتحصن فيهما مجموعات ارهابية، بتوفير الأمن لهم وحمايتهم من آفة الإرهاب، وتحقيق برنامج تنمية عاجل مكنهم من تحسين ظروفهم الاجتماعية القاسية، ومساعدتهم على دحر الإرهاب والقضاء عليه نهائيا على حد قولهم.