عز الدين سعيدان: ''الاستثمار الأجنبي تراجع.. عجز الميزان التجاري ضخم.. ومعهد الإحصاء يقدم نسبة مغلوطة حول النمو''

عز الدين سعيدان: ''الاستثمار الأجنبي تراجع.. عجز الميزان التجاري ضخم.. ومعهد الإحصاء يقدم نسبة مغلوطة حول النمو''

انتقد الخبير الاقتصادي عز الدين سعيدان اليوم الخميس 16 أوت 2018، تقديم نسبة النموّ المحققة خلال الثلاثي الثاني من 2018 بالدينار التونسي، قائلا إنّ احتساب نسبة النمو بالدينار يعتبر مغالطة كبرى من طرف معهد الإحصاء.

واعتبر، في تصريح لموقع الشارع المغاربي، أنّ الدينار التونسي فقد أكثر من 30 بالمائة من قيمته مقارنة بنفس الفترة الحالية من العام الماضي، الأمر الذي يتطلب عدم تقديم معطيات بالدينار في ما يتعلّق بـعاملات تونس مع الخارج كالسّياحة أو الاستثمار الاجنبي المباشر والصادرات أو تحويلات التونسيين من الخارج.

كما أشار إلى أنّ نسبة الاستمار تراجعت بالأسعار القارة بـ12 بالمائة، بينما تدّعي الحكومة أنها تطوّرت بـ17 بالمائة.

وأردف أنه ”من غير المقبول أن يتمّ التصريح بتطور الصادرات في وقت تعمّق فيه عجز الميزان التجاري بنسبة 15% في الأشهر السبعة الأولى من سنة 2018 مقارنة بنفس الفترة من سنة 2017″، مشيرا إلى أنّ “هذه الارقام خطيرة جدّا”.

وأوضح سعيدان، في سياق متّصل، أن ''نسبة النمو بـ 2.6 % التي أعلن عنها المعهد الوطني للاحصاء تتطلّب التوقف عندها وتحليلها لأنّ بيان المعهد يقول إنّ هذه النسبة تخص فترة الإنزلاق السنوي أي في الفترة الممتدّة بين 1 جويلية 2017 الى 30 جوان 2018 وأن نسبة النمو في الثلاثي الثاني من سنة 2018 لم تتجاوز 0.6%''، وفق قوله.