عائلة مصابة بالسرطان: صراع حقيقي بين مأساة المرض وفسحة من الأمل

عائلة مصابة بالسرطان: صراع حقيقي بين مأساة المرض وفسحة من الأمل

تعيش عائلة لايسي أندرسون" في الولايات المتحدة، مأساة حقيقية حيث يعانى 8 من أصل 9 أشخاص منها، بسبب سرطان المعدة المنتشر بشكل وراثي، وفقا لصحيفة ''ديلي ميل'' البريطانية.

وضرب الورم الخبيث أغلب أفراد العائلة، مشيرا إلى أن 6 منهم شفوا بالفعل من السرطان، بعدما أجروا عملية جراحية لاستئصال المعدة، في إشارة إلى تمسكهم بالأمل في مواجهة المرض.

وأوضح خبراء، أن هذا المرض انتشر في أفراد العائلة التي تعيش في مدينة سبرينغفيلد بولاية إلينوي الأميركية، نتيجة طفرة جينية لا تؤثر إلا على حوالي 400 عائلة حول العالم.

ونقلت الصحيفة عن أخصائيين في الأورام، قولهم إن المفروض هو انتشار السرطان في 70 في المئة من أفراد الأسرة، إلا أن في حالة عائلة لايسي بلغ الانتشار ما يقرب 90 في المئة.

ورغم الصفة الوراثية لهذا المرض، فإن لايسي، البالغة من العمر 28 عاما، اكتشفت الورم بعد وصوله المرحلة الرابعة، بعد أن تجاهلت إجراء فحوص مبكرة نظرا لاحتمالية إصابتها بالسرطان.

وكشفت الصحيفة البريطانية أن لايسي تزوجت السبت من حبيبها بعد علاقة دامت عامين، وهو ما يؤكد عزمها على محاربة المرض عبر الخضوع للعلاج الكيميائي.