ظاهرة الصيد العشوائي تتفاقم من جديد وتثير غضب البحارة بقابس

ظاهرة الصيد العشوائي تتفاقم من جديد وتثير غضب البحارة بقابس

تسود هذه الأيام حالة من الغضب والاحتقان بين البحارة بولاية قابس بسبب تفاقم ظاهرة الصيد العشوائي بسواحل الجهة.

واكد عدد من البحارة لمراسل (وات) بالجهة أن هذه الظاهرة قد عادت في الأيام الأخيرة بكل قوة وتسببت في إتلاف تجهيزاتهم البحرية مما كبدهم خسائر مادية جسيمة والحال أنهم يعيشون أوضاعا اجتماعية صعبة جراء التراجع الكبير الذي شهده قطاع الصيد البحري بالجهة بسبب التلوث البحري والصيد الجائر الذين أضرا بالثروات البحرية بخليج قابس.

من جهته شدد عماد الباجي رئيس الاتحاد الجهوي للفلاحة والصيد البحري بقابس على ضرورة التصدي بكل قوة لظاهرة الصيد العشوائي وردع المخالفين. ودعا في هذا الصدد إلى التسريع بتركيز منظومة المراقبة لمراكب الصيد بالأقمار الصناعية ومساعدة البحارة على تجاوز الوضع الصعب الذي يعيشونه مؤكدا على ضرورة إيجاد حل جذري لمعضلة التلوث البحري والكف نهائيا عن إلقاء الفسفوجيبس بالبحر.