طباعة الأسلحة النارية بتقنية 3D أصبحت ممكنة في أمريكا

طباعة الأسلحة النارية بتقنية 3D أصبحت ممكنة في أمريكا

أصبح من القانوني في الولايات المتحدة المريكية الآن طباعة الأسلحة النارية بتقنية الأبعاد الثلاثة (3D) ، بعد أن قررت السلطات الأمريكية منح شاب الإذن بتزويد الحرفاء بالأدوات ثلاثية الأبعاد قابلة لطباعة الأسلحة النارية، بعد ثلاثة سنوات من التقاضي بين الشاب و السلطات.

والقرار هو نتيجة حكم ربحه الشاب المخترع كودي ويلسون، مرفوع منذ 2015، بعد ان قامت السلطات الأمريكية بإغلاق موقع خاص به على الأنترنت يتيح للمستخدمين الحصول على أوراق طباعة قادرة على طباعة الأسلحة النارية بتقنية ثلاثية الأبعاد، قادرة على إطلاق راص حقيقي.

وفرضت السلطات الأمريكية أنذاك حضرا على الموقع المذكور، لهواجس أمنية، لكن المحاكم في أمريكا و بالرجوع للدستور الذي ينص على أحقية حمل الأسلحة النارية، أنصفت الشاب الذي تقدم بقضية في الغرض.