طارق عمارة: ''هدف زيارة ماكرون إلى تونس هو الملف الليبي وإعادة إعمار ليبيا''

طارق عمارة: ''هدف زيارة ماكرون إلى تونس هو الملف الليبي وإعادة إعمار ليبيا''

أكد الصحفي بوكالة رويترز طارق عمارة لدى حضوره اليوم الخميس غرة جانفي 2018، في برنامج ''ناس نسمة'' أن الهدف من زيارة الرئيس الفرنسي ايمانول ماكرون لتونس كان الملف الليبي وإعادة إعمار ليبيا .

و قال :" اعترف ماكرون في تصريحاته بالخطأ الذي ارتكبته فرنسا في ليبيا و إقرار ضمني بنجاح الدبلوماسية التونسية في حل الأزمة الليبية ".

وفيما يخص إعادة الإعمار في ليبيا, دعا عمارة الحكومة التونسية إلى التحضير للعملية , مشددا في ذات السياق على أن لتونس الأولوية و الأحقية للاضطلاع بهذه المهمة .

وبخصوص تطرق ماكرون لمساءلة الإسلام السياسي , شدد الصحفي بوكالة رويترز ,على أن حديث الرئيس الفرنسي فيه إشارة إلى النموذج السياسي في تونس والذي عزز لدى الدول الأوروبية تقبل فكرة إندماج الإسلام السياسي في الحياة السياسية.

ولفت ضيف البرنامج إلى أن ظاهرة التوكل و التعويل على الخارج من قبل الحكومات المتعاقبة و الشعب لإيجاد حلول للوضع الاقتصادي المتردي تزايدت في تونس بعد سبع سنوات من الثورة، قائلا " لا يوجد إيمان بقدراتنا كتونسيين" .

و تابع: " لا يوجد إصلاحات هيكلية للنهوض بالمجال الاقتصادي و لا مناخ استثماري و لا مناخ إجتماعي ملائم لجلب المستثمرين الأجانب سواء الأوروبيين منهم و الخليجيين "

وبخصوص المساعدات التي قدمتها فرنسا إلى تونس خلال زيارة ماكرون , لفت عمارة إلى أنها مساعدات لا يستهان بها قدرت بـ270 مليون يورو في شكل قروض مشددا على ضرورة أن تقوم الحكومة بإستغلال القروض الممنوحة في الاستثمار في بعث مشاريع لتشغيل الشباب العاطل عن العمل .