صهر الملك الإسباني يقضي عقوبته في ''سجن للنساء''

صهر الملك الإسباني يقضي عقوبته في ''سجن للنساء''

أفاد متحدث باسم نظام المؤسسات الإصلاحية الإسبانية، أن زوج الأميرة كريسيتنا، شقيقة الملك فيليبي السادس، إناكي أوردانغارن، سيقضي عقوبته في سجن بريفا المخصص للنساء بمدينة أفالي.

وقال المتحدث، في تصريح لـCNN، إن "هذا السجن مخصص بشكل أساسي للنساء إلا أن به قسم صغير للرجال" مضيفا أن أوردانغارن هو "الرجل الوحيد السجين المتواجد بالسجن في الوقت الحالي ولذلك لن يٌسمح له بالمشاركة في الأنشطة والتجمعات".

وأصدرت المحكمة الإسبانية العليا، حكما نهائيا، يوم الثلاثاء الماضي، على أوردانغارن بالسجن 5 سنوات و10 أشهر بعد إدانته بتهم الاختلاس، والاحتيال، واستغلال النفوذ، والتهرب الضريبي.

وقضت المحكمة على زوجته الأميرة كريسيتنا، بدفع غرامة قدرها 160 ألف دولار لانتفاعها من أرباح زوجها في شركة يمتلكها الزوجان، وذلك في نهاية للقضية التي بدأت وقائعها عام 2011 وهزت القصر الملكي الإسباني.

أخبار ذات صلة