صفاقس: وفد حكومي يزور جزيرة قرقنة في إطار يوم التنمية والاستثمار

صفاقس: وفد حكومي يزور جزيرة قرقنة في إطار يوم التنمية والاستثمار

حلّ صباح اليوم الجمعة 7 سبتمبر 2018، وفد حكومي يتكون من ثلاثة وزراء بولاية صفاقس، وذلك للمشاركة في "يوم للتنمية والاستثمار بجزيرة قرقنة" الذي تنظمه الولاية على مدى يومين متتالين (الجمعة والسبت) وذلك بمشاركة عديد المصالح الجهوية والمركزية وهياكل التنمية ومكونات المجتمع المدني.

ويضمّ هذا الوفد الذي تحول إلى قرقنة على متن ''اللّود'' (البطاح) في حدود الساعة الثامنة والنصف صباحا، كلا من وزير التنمية المحلية والبيئة رياض المؤخر ووزير الشؤون الثقافية محمد زين العابدين ووزير الشؤون الاجتماعية محمد الطرابلسي ورئيس ديوان وزير النقل شكري محيسن.
وقد تخلف عن الحضور كل من وزيرة السياحة سلمى اللومي ووزيرة الشباب والرياضة مجدولين الشارني ووزير أملاك الدولة والشؤون العقارية مبروك كرشيد بعد أن كان منتظرا حضورهم وذلك لالتزامات مهنية طارئة في العمل الحكومي، وفق ما صرح به الرئيس المدير العام لشركة الخدمات والتنمية متعددة الاختصاصات بجزيرة قرقنة رضا السويسي.
كما يشارك في هذه التظاهرة التنموية مديرو ورؤساء المصالح الجهوية للفلاحة والبيئة والصناعات التقليدية وأملاك الدولة والنقل والرؤساء المديرون العامون لعدد من المؤسسات والمنشآت الاقتصادية الوطنية.
وتوقع محمد رضا السويسي أن يحمل يوم التنمية والاستثمار بقرقنة ''حلولا لعديد الإشكاليات التنموية، وان يرسم معالم طريق أكثر وضوحا للجزيرة في عديد المجالات يمكن أن تتجسم في مشروع مندمج يقع ضبطه في نهاية التظاهرة ويجمع بين عديد القطاعات والمجالات مثل الصيد البحري والفلاحة والصناعات التقليدية والخدمات والسياحة والأنشطة الثقافية وغيرها''.
ويتضمن برنامج يوم التنمية والاستثمار بالخصوص، ورشات عمل وزيارات ميدانية إلى عدد من المواقع والمنشآت التنموية تشفع بصياغة مجموعة من التوصيات والمشاريع المقترحة التي من شأنها ان تعطي دفعا لجزيرة قرقنة في عديد المجالات والقطاعات.
وستشمل الزيارات الميدانية كلا من موقع المنطقة السياحية سيدي فنخل الذي تم إقراره قبل الثورة ولم يقع تنفيذه، والمنطقة الأثرية برج الحصار، وموقع مهبط طائرات ومينائي القراطن والعطايا، والمنطقة السقوية بالجوابر، وسبخة الملاحة بالعباسية .