شركة تركية تستعد لتركيز وحدتين لتصنيع المعدات العسكرية بتونس

شركة تركية تستعد لتركيز وحدتين لتصنيع المعدات العسكرية بتونس

استقبل وزير الدفاع، عبد الكريم الزبيدي، الثلاثاء بتونس، ارغوز كارميكيلي، رئيس مجلس ادارة مجموعة "نورول" التركية، التي تستعد الى تركيز وحديتين صناعيتين الاولى لانتاج الصدريات المضادة للرصاص والثانية لصناعة المعدات.

وياتي اللقاء متابعة للقرارات التي اتخدها الجانبان التونسي والتركي بخصوص تركيز وحدات انتاج للتصنيع العسكري بتونس خلال الزيارة التي اداها وزير الدفاع الى تركيا في افريل الماضي.

وعبر الزبيدي، بالمناسبة عن ارتياحه لمبدا تركيز الوحدتين، مشيرا الى ان تونس تمثل منصة لترويج مثل هذه المنتجات العسكرية في بلدان غرب افريقيا التي تربطها بتونس علاقات تعاون.

واكد وزير الدفاع حاجة تونس الى توطين الصناعات العسكريو بصفة تدريجية بالتعاون مع تركيا في اطار شراكة مع القطاع الخاص وتقديم المساعدة التقنية ونقل الخبرة في المجال بحكم ثراء الموارد البشرية التونسية في مخلف الاختصاصات والمجالات وتواجد الفضاءات التي توفرها الاقطاب التكنولوجية حسب الاختصاصات فضلا عن الامتيازات الجبائية التي وفرتها عديد التشريعات الوطنية.

وقدم الجانب التركي معطيات حول مسار تجربة التصنيع بتركيا وبعض المنتجات العسكرية ومواصفاتها الفنية والتقنية العالية وفق معايير المصادقة عليها من قبل حلف الشمال الاطلسي مشيرا الى ان المؤسسة ستوفر كل الامكانيات لتركيز الوحدتين مع ضمان عوامل نجاحها.

من جهته اكد سفير تركيا بتونس رغبة حكومة بلاده ممثلة في اعلى السلطة، في دعمها لتونس وحرصها على توفير المساندة لها بما يمكنها من رفع تحدياتها الامنية من خلال مزيد تطوير التعاون في المجال العسكري مبرزا تفاعلها مع رغبة تونس بوصفها شريك مميز في ارساء شراكة في مجال التصنيع العسكري واستعدادها لتقديم المسعدة اللازمة في المجال.

أخبار ذات صلة