سفير تركيا بتونس: استعدنا مدرستين من منظمة ''غولن''

سفير تركيا بتونس: استعدنا مدرستين من منظمة ''غولن''

قال السفير التركي لدى تونس، عمر فاروق دوغان، اليوم الخميس 16 أوت 2018، إن تونس من البلدان النادرة التي اضطرت منظمة ''غولن''، لتركها بشكل كامل رغمًا عنها.


وعبر السفير التركي، خلال حوار أجراه مع وكالة الأناضول، عن إشادته بتعاون السلطات التونسية في ما يتعلق بمكافحة منظمة غولن التي تصنفها بلادها كمنظمة إرهابية، وتتهمها بمحاولة انقلابية فاشلة في تركيا قبل عامين.

وقال عمر فاروق دوغان، ''إن منظمة غولن الإرهابية، كانت من أكبر المستغلين للمحبة والاهتمام والإقبال الذي تحظى بها تركيا في القارة الإفريقية''، مضيفا "عملت منظمة غولن الإرهابية على مد نفوذها في المفاصل الحساسة للدول الإفريقية واحدة تلو الأخرى. إلا أنه ونتيجة للكفاح المتواصل ضدها، تم استعادة مدارس المنظمة الإرهابية في إفريقيا، والتي كانت تستخدمها كعشّ للإرهاب".

وأضاف "وفي هذا الإطار استعدنا مدرستين تابعتين للمنظمة الإرهابية في تونس، وسلمناهما إلى وقف المعارف الذي يمثّل قيم تركيا وشعبها بحقّ في الخارج''، حسب قوله.

ولفت السفير التركي أن أعداد التلاميذ الذين يتلقون التعليم في هاتين المدرستين ارتفع إلى 100 بعد أن كان 40 تلميذًا في بداية افتتاحها.