سفيان طوبال: 'الدستور التونسي يمنع رئيس الجمهورية من أن يكون مُتحزبا'

سفيان طوبال: 'الدستور التونسي يمنع رئيس الجمهورية من أن يكون مُتحزبا'

قال سفيان طوبال رئيس كتلة نداء تونس بمجلس نواب الشعب اليوم السبت 20 جانفي 2018، 'إن القانون يمنع أعضاء الحكومة من استعمال وسائل الدولة في الحملات الانتخابية'.

وأضاف قائلا ضمن نفس الصدد 'لكنه لا يمنعهم من ممارسة نشاطهم الحزبي في محطات سياسية قادمة'، ملاحظا أن الدستور التونسي يمنع رئيس الجمهورية من أن يكون متحزبا، إلا أن رئيس الحكومة وأعضاءها لهم الحق في النشاط السياسي.
كما أضاف طوبال أن المسؤولين الحكوميين في العالم ينشطون ضمن أحزابهم، وذلك خلال الاجتماع الذي نظمته اليوم السبت، مع أنصارها وهياكلها، التنسيقية الجهوية واللجنة الجهوية للانتخابات البلدية لحركة نداء تونس بقفصة، في إطار الاستعداد لهذا الموعد الانتخابي المزمع إجراؤه يوم 6 ماي 2018.
واعتبر رئيس كتلة نداء تونس في تعقيبه على سؤال حول رفض أحزاب سياسية لمشاركة وتكليف البعض من أعضاء الحكومة كمنسقين جهويين لحركة نداء تونس للحزب في الانتخابات البلدية أن هذا الأمر 'تعلة واهية'.
وذكر أن الهيئة العليا المستقلة للانتخابات أصدرت بيانا توضح فيه أن القانون لا يمنع أعضاء الحكومة من ممارسة النشاط السياسي الحزبي، مشددا على ضرورة أن يضع التونسيون اليد في اليد للمشاركة في النشاط الحزبي والانتخابات البلدية المقبلة، خاصة وأن الانتخابات الجزئية بألمانيا شهدت عزوف التونسيين عن الانتخابات، باعتبار أن الشارع التونسي نبذ السياسة والسياسيين، بصفة عامة، حسب ما جاء على لسان طوبال.