ارتفاع صادرات سرطان البحر خلال السداسي الاول من 2018

ارتفاع صادرات سرطان البحر خلال السداسي الاول من 2018

أفادت وزارة الفلاحة والموارد المائية الصيد البحري، في بلاغ لها اليوم الأربعاء 15 أوت 2018، أن صادرات السلطعون أو سرطان البحر، سجلت خلال الستة أشهر الأولى من 2018 ، ارتفاعا ملحوظا إذ بلغت الكميات المصدرة حوالي 1450 طنا مقابل 120.6 أطنان خلال نفس الفترة من 2017، أي بزيادة بنسبة 1102 بالمائة.

كما عرفت عائدات صادرات هذا المنتوج البحري، زيادة على مستوى القيمة، من 0,7 مليون دينار سنة 2017 إلى 68 مليون دينار سنة 2018 أي بنسبة تطور بلغت 1123 بالمائة.
وأكدت الوزارة، أن سرطان البحر ساهم في الترفيع في صادرات منتوجات الصّيد البحري، إذ بلغت إلى موفّى جوان 2018 حوالي 11065 طنا بقيمة 208,7 مليون دينار مقابل 9968 طنا بقيمة 196,2 مليون دينار خلال نفس الفترة من سنة 2017، وتطورت الكميات ب1097 طنا بقيمة 12,5مليون دينار.
وأشارت الوزارة أنّها عملت خلال السنوات الأخيرة على جعل سرطان البحر ثروة لدعم صادرات منتوجات الصيد البحري من حيث الكمية والمداخيل عوضا عن كونه خطرا كان يهدد الصيّادين ليتحوّل من عائق الى ثروة تدعم صادرات منتوجات الصيد البحري.