سامي العدل في ذمّة الله عن سنّ يناهز ال 69 سنة

سامي العدل في ذمّة الله عن سنّ يناهز ال 69 سنة

فقدت الساحة الفنية المصرية  اليوم 10 جويلية الفنان والمخرج القدير سامي العدل عن عمر يناهز 69 عاما ، وبعد صراع طويل مع المرض

وستشيع جنازة الراحل من مسجد آل رشدان بمدينة نصر عقب صلاة الجمعة..

وأكد شقيقه أن سامي العدل عانى في الفترة التي سبقت وفاته من هبوط حاد في الدورة الدموية بفعل متاعب في عضلة القلب تطلبت دخوله للعناية المركزة بأحد المستشفيات، ومن ثم تم نقله إلى المركز الطبي العالمي لاستكمال علاجه.

وقد ترك سامي العدل وصية لأصدقائه قبيل وفاته أوصى فيها صناع السينما أن "ينتجوا أعمالا هادفة ولها مضمون، ولابد أن يدركوا أنهم يخاطبون جمهورا واعيا وذكيا لن يقبل على سلعة سيئة