زيارة واشنطن وتطورات الأوضاع في ليبيا محور لقاء رئيس الدولة بوزير الخارجية

زيارة واشنطن وتطورات الأوضاع في ليبيا محور لقاء رئيس الدولة بوزير الخارجية

التقى رئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي، اليوم الثلاثاء 31 جويلية 2018 في قصر قرطاج، بوزير الشؤون الخارجية خميس الجهيناوي.

وأفاد الجهيناوي بأنّه قدّم لرئيس الدولة عرضا حول أعمال الندوة السنوية لرؤساء البعثات الدبلوماسية والدائمة والقنصلية وما خلصت إليه من نتائج وتوصيات لتعزيز علاقات تونس الخارجية ودعم موقعها في مختلف فضاءات الانتماء والاستعداد الجيد للاستحقاقات القادمة وفي مقدمتها احتضان الدورة العادية الثلاثين للقمة العربية في مارس 2019 وقمّة المنظمة الدولية للفرنكفونية سنة 2020 وانضمام تونس إلى مجلس الأمن الدولي كعضو غير دائم للفترة 2020-2021.

كما أَطلع خميس الجهيناوي رئيس الجمهورية، على نتائج زيارته الأخيرة إلى واشنطن (من 25 إلى 28 جويلية الجاري) وحصيلة اللقاءات التي أجراها مع كبار المسؤولين الأمريكيين في السلطتين التنفيذية والتشريعية وفي القطاع الخاص الذين أكّدوا التزام بلادهم بدعم مختلف أطر الشراكة المتميزة مع تونس ومواصلة التنسيق والتشاور بخصوص المسائل ذات الاهتمام المشترك.

وتطرّق وزير الشؤون الخارجية خلال اللقاء مع رئيس الدولة إلى تطورات الأوضاع في ليبيا ونتائج زيارته الأخيرة إلى بنغازي في إطار المبادرة الرئاسية لإيجاد تسوية سياسية شاملة في ليبيا والجهود المبذولة لتهيئة المناخ المناسب لإجراء الانتخابات الرئاسية والبرلمانية.