دفع مبلغا طائلا لتخزين البيتكوين في جسده

دفع مبلغا طائلا لتخزين البيتكوين في جسده

أقدم شاب هولندي على زرع رقائق إلكترونية يبلغ حجمها حجم حبة الأرز تحت جلده لحفظ كلمة مرور استعادة عملة البيتكوين الافتراضية .

وأوضح مارتين ويسمايجر أن تلك الرقائق تمثل أيضا طريقة خالية من المتاعب لاستخدام البيتكوين، باعتبارها جهاز تخزين أكثر أمنا من المحفظة الرقمية.

وتمكن ويسمايجر من إجراء عمليات الشراء بتحريك اليد فقط وتخزين كلمة مرور الاسترداد الخاصة به على الرقاقة نفسها كما يصعب اختراق هذه الرقائق.

و لتأمين ما يملكه من بيتكوين دفع الشاب الهولندي والذي يلقب نفسه بسيد البيتكوين، لأحد فناني ثقب الجسم نحو 75 دولارا لحقن رقاقة 'إكس إن تي' بتقنية التواصل قريب المدى'في كلتا يديه في الجزء الممتلئ لحما، وتحديدا تحت جلده بين الإبهام والسبابة.

وأكد ويسمايجر أن عملية الحقن قد استغرقت بضع ثوان حيث أحدث فنان في ثقب الجسم مساحة بين الجلد والأنسجة العضلية، وأنشأ مكانا خاليا بمساحة 10 مليمترات تقريبا وحقن الرقاقة فيه.

هذا ولم يعان الشاب من أي مشاكل صحية أو مضاعفات بعد زرع الرقائق تحت جلده، على الرغم من أنه يقر بأن حقن الرقائق لا يلائم الجميع.