رجاء بن سلامة: ''النهضة ترى في آيات المواريث نصوصا قطعية لكن آيات الرق والعقوبات الجسدية لا تراها كذلك''

رجاء بن سلامة: ''النهضة ترى في آيات المواريث نصوصا قطعية لكن آيات الرق والعقوبات الجسدية لا تراها كذلك''

انتقدت الجامعية رجاء بن سلامة موقف مجلس شورى حركة النهضة من مسألة المساواة في الميراث، وذلك إثر بيان المجلس الذي أعلن فيه رفضه '' للنصوص التي تتقاطع مع القرآن والسنة''.

واعتبرت بن سلامة، في تدوينة على صفحتها بالفايسبوك يوم أمس الأحد 26 أوت 2018، أنّ ''حركة النّهضة تكذّب نفسها بنفسها، بعد إعلانها عن نيّة التّحوّل إلى حزب مدنيّ منسجم مع مقوّمات دولة مدنيّة مرجعيتها الدّستور لا الشريعة''.

كما أضافت أنّ الحزب يرى في آيات المواريث نصوصا قطعيّة لكنّه لا ترى في آيات الرّقّ والعقوبات الجسديّة نصوصا قطعيّة.

وقالت مديرة المكتبة الوطنية إنّ ''النهضة تستأنف التجديف ضدّ التاريخ وضد حقوق الإنسان.. مختارة مجاملة قواعدها السّلفيّة بدل الانتباه إلى مواقف بعض قياداتها التي قبلت القيام بمراجعات فعليّة''.