رئيس وزراء اليونان يتحمل المسؤولية السياسية عن مأساة الحرائق في أثينا

رئيس وزراء اليونان يتحمل المسؤولية السياسية عن مأساة الحرائق في أثينا

أعلن رئيس الوزراء اليوناني اليكسيس تسيبراس، أمس الجمعة 27 جويلية 2018، في كلمة أمام مجلس الوزراء، عن تحمله المسؤولية السياسية عن حرائق الغابات التي اندلعت شرق أثينا وأودت بحياة 87 شخصا على الأقل في اليونان، وفق ماذكرت رويترز.

وأشار رئيس الوزراء اليوناني إلى أنه تم بناء العديد من المناطق في اليونان بصورة غير قانونية على السواحل أو قرب مجاري الأنهار، مؤكدا أن الحكومة تدرك بألم كبير أنها تحكم بلدا تهيمن عليه المخالفات.

ودفعت هذه الحرائق، المعارضة اليونانية، لاتهام الحكومة بالفشل في حماية الأرواح، وتوجيه انتقادات حادة لتسيبراس واتهام الحكومة بعدم تقديم إعتذار مناسب عن الكارثة، تزامنا مع نهاية أيام الحداد

وقال تسيبراس للوزراء، في محاولة لتهدئة غضب الرأي العام، إنه لا يعرف على وجه التحديد إن كانت السلطات قد قامت بكل الأمور بشكل صحيح فيما يتعلق بمواجهة الكارثة.

وأضاف 'دعوتكم هنا أولا لأتحمل المسؤولية السياسية الكاملة عن هذه المأساة أمام حكومتي والشعب اليوناني قائلا، 'لن نحاول التنصل من مسؤولياتنا لأن المآسي غالبا ما تؤدي إلى إبراز المشاكل التي تغيب عن الخطاب العام في الأوقات العادية'.