رئيس كولومبيا: لا رجعة في قرار الاعتراف بالدولة الفلسطينية

رئيس كولومبيا: لا رجعة في قرار الاعتراف بالدولة الفلسطينية

قال الرئيس الكولومبي إيفان دوكي، أمس الإثنين 3 سبتمبر 2018، إن قرار بلاده بالاعتراف باستقلال فلسطين "أمر لا رجعة فيه"، وذلك بعد أن شكك وزير خارجيته، في قرار اتخذه سلفه خوان مانويل سانتوس، بالاعتراف بفلسطين.

وكانت وزيرة خارجية سانتوس، ماريا أنجيلا هولجوين، كتبت إلى نظيرها الفلسطيني رياض المالكي في 3 أغسطس لإبلاغه بقرار الاعتراف بفلسطين. ومع ذلك، لم يتم الإعلان عن ذلك إلا بعد أن أدى دوكي اليمين رئيسًا للبلاد في السابع من أغسطس.

ثم قال وزير خارجية دوكي، كارلوس هولمز تروخيو، آنذاك إن الحكومة الجديدة سوف "تدرس بعناية" "الآثار" المترتبة على القرار، ما أثار من إمكانية تغييره.

لكن دوكي قال لراديو كاراكول إن ذلك لن يحدث؛ لأن سانتوس تصرف بشكل دستوري، حتى لو كان هو نفسه كان يود مناقشة هذه الخطوة بشكل أكثر شمولًا.

وقال الرئيس إنه يؤمن دائمًا بحل الدولتين في الشرق الأوسط ، حتى لو كانت القضية "معقدة بسبب وجود حماس في قطاع غزة".