رئيس بلدية يختار شورتات قصيرة لشرطيات هذه المدينة (صور)

 رئيس بلدية يختار شورتات قصيرة لشرطيات هذه المدينة (صور)

قرر رئيس بلدية، اختيار زي فريد صيفي للفتيات الشرطيات المكلفات بالسهر على الأمن وتطبيق القانون.

ويتضمن الزي سراويل قصيرة، حيث أثارت صور الشرطيات بـالشورت القصير ردود أفعال واسعة على وسائل التواصل الاجتماعي، بين مؤيد لفكرة الانفتاح والتحرر، واعتمار الشرطيات أزياء عصرية تكسر الصورة النمطية في منطقة سياحية بامتياز، وبين معترض يعتبر ظهور الشرطيات بملابس تكشف عن مفاتنهن يقلل من هيبتهن ويسيء لصورة المرأة الشرطية التي تمثل القانون في الشارع.

في المقابل دافع رئيس بلدية برمانا الواقعة قرب العاصمة بيروت، عن الشرطيات وأزيائهن الجديدة المتحررة، قائلا لصحيفة 'النهار' اللبنانية 'إننا في لبنان بلد سياحي وعلى البحر المتوسط، و50 إلى 60 في المئة من المواطنين يرتدون السراويل القصيرة، وبالتالي لا غرابة إذا ارتدت شرطية الشورت'.

كما شدد على أن بلدية برمانا اتخذت قراراً بهذا الموضوع 'لإحداث صدمة ولفت النظر إلى مدينة سياحية، وإيصال رسالة وصورة جميلة عن لبنان المنفتح والجاذب للسياح'، رافضا اتهام البلدية بـ"تسليع" المرأة وتوظيف قاصرات وغيرها، مؤكداً أن بلديته "تحترم القوانين، والفتيات لسن قاصرات، وهنّ مدربات بطريقة صحيحة للتعامل مع مهماتهن.

شرطيات بشورتات قصيرة
شرطيات بشورتات قصيرة

أخبار ذات صلة