رئيس المكتب الجهوي لكونكت اريانة يرفض تجميده ويهدد باللجوء إلى القضاء

رئيس المكتب الجهوي لكونكت اريانة يرفض تجميده ويهدد باللجوء إلى القضاء

عبر رئيس المكتب الجهوي لكنفدرالية مؤسسات المواطنة (كوناكت) بأريانة، عدنان بوعصيدة، اليوم الأربعاء 15 أوت 2018، عن إستغرابه من قرار المكتب التنفيدي لـ (كوناكت) تجميد عضويته وعضوية المسؤول المالي، حسّان العفّاس، ورفضه لما وصفه "بالقرار الجائر وغير القانوني" داعيا المكتب التنفيدي الى مراجعته قبل ان يتم اللجوء الى القضاء لإبطاله.

وقال بوعصيدة أنّ قرار التجميد تمّ على خلفيّة الإبلاغ عن وجود شبهة فساد في عمليّة إسناد صفقة الاتّصال للتظاهرة الدولية "فيتوريال" لفائدة مستثمر إيطالي والمطالبة بفتح تحقيق مستقل وشفاف في الغرض لرفع أي إلتباس وهو ما رفضه المكتب التنفيذي للمنظمة وقام بتجميد عضويته وعضوية المسؤول المالي بالمكتب الجهوي بأريانة".

واعتبر بوعصيدة أن قرار التجميد "كان احادي الجانب وسياسي بإمتياز" في إشارة إلى فوزه برئاسة بلدية رواد في الانتخابات البلدية الاخيرة بعد قبوله الترشح كمستقل على راس قائمة حركة النهضة وهو ما دفع بعدد من أعضاء المكتب التنفيذي الى إستغلال الامر لابعاده عن المنظمة التي قال انها "هيكل نقابي جامع لمؤسسات المواطنة وليست ملكا لافراد بعينها".

وكانت المكاتب الجهوية ل "كونكنت" بكل من اريانة وزغوان والقصرين والقيروان وقفصة والمكاتب القطاعية للبناء والاشغال العامة والمخابز العصرية والطباعة والطباعة الرقمية والابتكار والتكنولوجيا التابعة لها، قد عبرت في بيان للراي العام عن مساندتها المطلقة لرئيس الاتحاد الجهوي للمنظمة باريانة والمسؤول المالي داعية المكتب التنفيذي الى مراجعة قرار التجميد وفتح تحقيق في شبهة الفساد المبلغ عنها ومراجعة الاخلالات الحاصلة صلب المنظمة على مستوى سوء التصرف المالي والاداري فضلا عن مطالبتها بتوضيحات بخصوص التاخير المتكرر وغير القانوني لاجتماعات مجلس الادارة''.

كما طالبت المكاتب الجهوية والقطاعية رئيس المنظمة، طارق الشريف، بتقديم توضيحات حول انخراط الايطالي الجنسية "لوجي فالنتي" بالكونفدرالية معتبرين الامر "خطير واختراق واضح لهيكل وطني واستباحة لسيادة الوطن واستقلاليته"، وفق نص البلاغ.

ومن جهته قال رئيس كوناكت، طارق الشريف، ان المنظمة ستتخذ كافة الاجراءات القانونية وترفع الامر للقضاء.