دولة إفريقية تفصل جميع الممرّضات عن العمل بسبب إضراب

دولة إفريقية تفصل جميع الممرّضات عن العمل بسبب إضراب

فصلت الحكومة في زيمبابوي 16 ألف ممرض وممرضة أضربو عن العمل للمطالبة بالزيادة في الأجور، وفق ما ذكرته وكالة الأنباء الفرنسية.

وأعلن نائب الرئيس كونستانتينو تشيوينغا، مساء الثلاثاء 17 أفريل الجاري، في بيان مقتضب ، عن فصل جميع الممرضين مراعاة لمصلحة المرضى، معتبرا أن الإضراب له دوافع سياسية.

وقال البيان، إن "الحكومة قررت مراعاة مصلحة المرضى وإنقاذ الأرواح عبر إنهاء خدمة جميع الممرضات المضربات بشكل فوري".

وأضاف أنه سيتم تعيين الممرضات العاطلات عن العم بدلا من اللاتي نفذن الاضراب.

ويشار الى ان المرضى تحولو بعيدا عن المستشفيات الكبرى خلال بداية الاسبوع بعد أن نفذت الممرضات اضرابا عن العمل، في أعقاب انتهاء إضراب الأطباء.

وجدير بالذكر أن الجنرال العسكري كونستانتينو تشيوينغا هو نفسه الذي قاد إقالة روبرت موغابي، في نوفمبر الماضي، عندما سيطر الجيش لفترة وجيزة وعين إيمرسون منانغاغوا رئيسا على زيمبابواي.