درّاج جزائري يقطع مسافة 1.360 كلم في حركة رمزية لدعم تونس

درّاج جزائري يقطع مسافة 1.360 كلم في حركة رمزية لدعم تونس

في حركة رمزيّة لدعم السياحة التّونسية، غادر الدّراج الجزائري عبد الرحمان الصحراوي الجزائر العاصمة يوم الأحد الفارط ليصل إلى مدينة سوسة يوم الأربعاء 5 جويلية.

وقد قطع الصحراوي مسافة 1.360 كلم وذلك في حركة رمزيّة تضامنا مع ضحايا العملية الإرهابية التي جدّت بنزل إمبريال مرحبا" يوم 26 جوان 2015. وقد عبّر الصحراوي في تدوينة له على صفحته الخاصة على موقع فيسبوك، عن حبه لتونس مضيفا أن الصعوبات التي واجهته خلال الرحلة زادته إصرارا على مواصلة الطريق.