خلافات بين تونس وصندوق النقد الدولي حول الاصلاحات وصرف القروض

خلافات بين تونس وصندوق النقد الدولي حول الاصلاحات وصرف القروض

أشارت وكالة رويترز إلى وجود خلافات بين تونس وصندوق النقد الدولي بخصوص موعد صرف القسط الموالي لقرض من الصندوق وذلك على خلفية تعطيل الصراع حول الحكومة للـ''الإصلاحات الاقتصادية''، ورغبة الصندوق في توفير مليار دينار من الميزانية.

وقالت رويترز يوم الخميس المنقضي، إن محادثات جارية ستحدد مصير قسط بقيمة 250 مليون دولار من قرض حجمه 2.8 مليار دولار، و''الأهم من ذلك ما إذا كانت تونس ستبيع سندات دولية بمليار دولار العام القادم أم لا''.

ونقلت الوكالة عن مصادرها بأن صندوق النقد يريد تسريع وتيرة رفع الأسعار من خلال زيادات شبه شهرية ورفع أسعار الكهرباء، وأنه ''إذا أقدمت الحكومة على ذلك، فستواجه احتجاجات في الشوارع''.

يشار إلى أن بعثة لصندوق النقد موجودة في تونس منذ نحو أسبوعين لمناقشة كيفية توفير مليار دينار (364.51 مليون دولار) هذا العام من ميزانية الدولة لسنة 2019 نظرًا لارتفاع أسعار النفط أكثر مما كان متوقًعًا.