خالد قدور يكذّب الحكومة: استغلال حقل ''حلق المنزل'' قانوني وأنتم على علم بالملف

خالد قدور يكذّب الحكومة: استغلال حقل ''حلق المنزل'' قانوني وأنتم على علم بالملف

قال وزير الطاقة المقال خالد قدور، خلال حضوره في برنامج ناس نسمة، اليوم الإثنين 3 سبتمبر 2018، إنّ لرئيس الحكومة يوسف الشاهد، الحق في إقالة من يشاء لكن بشرط أن تكون الإقالات بطريقة مقبولة.


وأشار خالد قدور إلى وجود بعض الاختلافات بينه وبين رئيس الحكومة، خاصة مع مستشاره الاقتصادي التي عبّر عنها بـ''الخلافات التي لا تطاق''، مؤكّدا أنه لم يتم إعلامه بقرار إقالته إلا بعد دقائق من صدور القرار.

وكذّب خالد قدور، ما جاء على لسان الناطق الرسمي باسم رالحكومة إياد الدهماني الذي قال إنّ الحكومة لم تكن على علم بحقل ''حلق المنزل'' النفطي، مشدّدا على ''أنّ ملف الحقل كان مطروحا في مؤتمر تونس للاستثمار 2020 وقدمته الدولة التونسية، وأنّ البنك العالمي تطرّق للملف بنية الاستثمار فيه في وقت سابق''، مضيفا ''هل يعقل أن يستثمر البنك العالمي في ملف لا يحمل وثائق قانونية؟''.

كما أكّد أن استغلال الشركة المتحوزة على رخصة الاستغلال قانوني، وأنّ الشركة بإمكانها مواصلة العمل دون أي إشكال، بعكس ما صرحت به الحكومة على لسان إياد الدهماني.


وأشار خالد قدور إلى أنّ حقل حلق المنزل يعتبر صغيرا جدا خاصة وأنه لا ينتج سوى 8 مليون برميل نفط في حين أن حقل البرمة ينتج 800 مليون برميل، لافتا إلى أن الحقل ثقيل جدا والانتاج فيه صعب ونوعية النفط به ليس من النوعية الجيدة وأنّ الانتاج سيكون بسيطا وفي مدة قصيرة (4سنوات).

وشدّد على أنّ شركات عالمية تخلت عن الحقل المذكور بعد أن اكتشفوا أنه غير مربح.