خاص: تفاصيل الاعتداء الارهابي على الجنود الجزائريين

خاص:  تفاصيل الاعتداء الارهابي على الجنود الجزائريين

ادى هجوم ارهابي جبان على مركز متقدم لقوات الجيش الشعبي الوطني بجندل، بولاية عين الدفلى، الى مقتل 11 عسكري، فيما تحدثت مصادر اخرى عن 13 قتيل، وعدد أخر من الجرحى.

و نقلت مصادر مطلعة فان الاعتداء الارهابي الأول وقع في حدود منتصف النهار، عندما باغتت جماعة ارهابية مجهولة العدد، اطار في الجيش الشعبي الوطني برتبة رائد، كان متوجها الى مقر الثكنة، حيث تمكن من النجاة من الكمين الارهابي والدخول الى الثكنة، بعدها حسب المصدر ذاته، خرج المركز المتقدم لذات الثكنة لأداء واجبه الوطني في مكافحة هذه الجماعة الارهابية التي لم تسلم من زراعة الموت حتى في عيد الفطر المبارك ببلدية عين السلطان، دائرة جليدة، ولاية عين الدفلى، وهي الجماعة التي وقعت في كمين اخر لجماعة الارهابية، ما ادى الى وقوع ضحايا عسكريين تضارب عددهم بين 11 و 13 قتيل من قوات الجيش الوطني الشعبي، في انتظار تاكيد الحصيلة رسميا من طرف المصالح المعنية . وعقب هذا الحادث الأليم طوقت مصالح الجيش الشعبي الوطني المكان وأطلقت حملات تمشيط واسعة امتدت الى كل حدود ولاية عين الدفلى