حملة ترويجية للسياحة التونسية في الصين

حملة ترويجية للسياحة التونسية في الصين

أعلن ممثل الديوان الوطني التونسي للسياحة في الصين كريم الجطلاوي، اليوم الثلاثاء 4 سبتمبر 2018، عن تنظيم حملة ترويجية للسياحة التونسية في الصين عبر وسائل التواصل الاجتماعي الصينية ''ويتشات'' و''ويبو'' وغيرها.

وأفاد كريم الجطلاوي، أنّ هذه الحملة تقوم على إعداد فيديو ترويجي يروي قصة شاب صيني يتعرف على شابة صينية في تونس ويطوفان ربوعها، ويتم خلال هذه الجولة التعريف بخصائص تونس من الشمال إلى الجنوب، وسيقع نشر هذا الفيديو في ثلاث حلقات على مواقع التواصل الاجتماعي.
وأعدّ الديوان الوطني التونسي للسياحة، حملة ثانية على مواقع التواصل الاجتماعي، تنطلق من شهر سبتمبر وتتواصل لسنة كاملة، وتتضمن الحملة ترويج دليل لأهم المواقع السياحية في تونس وتقديم شهادات لمشاهير زارو تونس، وذاك في إطار استرتيجية ترويجية تمتد على ثلاث سنوات، انطلاقا من السنة الجارية.
وأضاف، أن عدد السياح الصينيين تطور بشكل ملحوظ وملموس، إذ بلغ عددهم، حتى شهر أوت 2018، زهاء 18 ألف سائحا، وهو نفس الرقم المسجل طوال السنة الماضية ومن المتوقع أن يصل هذا الرقم إلى 30 أو 35 ألف مع موفى السنة الجارية.
وذكر بأن اجراءات الاعفاء من التأشيرة بالنسبة للصينيين منذ سنة 2017، ساهمت في مزيد الترويج للوجهة التونسية، ذلك أنّ الحجز من وكالة أسفار أو نزل بالنسبة لأي مواطن صيني يمكنه من البقاء 90 يوما في تونس.
وأعرب عن الأمل في بلوغ عدد يناهز 50 ألف سائح صيني في تونس في أفق سنة 2020، معتبرا أن بلوغ هذا الرقم، يتيح للخطوط الجوية التونسية النظر في ارساء خط مباشر بين البلدين.