حسن الزرقوني : ' 80 بالمائة من الشعب التونسي متشائم'

حسن الزرقوني : ' 80 بالمائة من الشعب التونسي متشائم'

قال مدير مؤسسة سيغما كونساي حسن الزرقوني لدى حضوره اليوم الأربعاء 22 نوفمبر 2017، في برنامج ''ناس نسمة''، أن العزوف عن الإنتخابات البلدية هو نتيجة إنعدام الثقة لدى التوسين بأن هذا الإستحقاق الإنتخابي من شأنه أن ينتج عنه تغييرات إيجابية، مشددا على أن الأحزاب والشخصيات السياسية يجب عليها أن تعتمد العمل المدياني فيما يتعلق بالإنتخابات البلدية.

وأضاف حسن الزرقوني أن تونس تتضمن قطبين أساسيين وهما القطب الحداثي المتمثلة في شخص رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي والأشخاص المحيطين به، أما القطب الثاني فهو ''المحافظات''، مشيرا إلى أن غياب مرشح واضح لحركة النهضة هو ما يجعل العديد يدعمون الرئيس السابق محمد المنصف المرزوقي.

و أفاد مدير مؤسسة سيغما كونساي، بأن قانون المالية والجدل الذي يثيره، يمثل السبب الرئيسي في تراجع شعبية الحكومة مقارنة بالأشهر الفارطة والتي إرتفعت خلالها شعبية الحكومة بصفة ملحوظة نتيجة إعلانها الحرب على الفساد.

كما أكد ضيف ''ناس نسمة'' بأن كافة الإستطلاعات دلت على أن حوالي 80 بالمائة من الشعب التونسي متشائم،. وهو خير دليل بأن الدولة تتبع طريقا خاطئا.

أخبار ذات صلة