حزب الخيار الثالث: 'ضرورة الإسراع بتقديم الملفات المتعلقة بالفساد والإرهاب إلى القضاء'

حزب الخيار الثالث: 'ضرورة الإسراع بتقديم الملفات المتعلقة بالفساد والإرهاب إلى القضاء'

اعتبر رئيس حزب الخيار الثالث، صالح شعيب، أن ''مظاهر الفساد المرتبطة ارتباطا عضويا بالإرهاب باتت قضية وطنية تشغل بال كل الوطنيين الصادقين''، مبرزا أنها ''تستدعي تضافر مختلف الجهود الخيرة من أجل التصدي لتنامي هذه المظاهر والإسراع بتقديم الملفات المتعلقة بالفساد والإرهاب إلى القضاء''.

وقال رئيس حزب الخيار الثالث، في افتتاح ندوة فكرية نظمها حزبه حول ''المسالك القانونية لمقاضاة المحاضن السياسية للجماعات الارهابية'' المنعقدة اليوم السبت 1 سبتمبر 2018، بسوسة، إن ''الأحزاب الصادقة في مواقفها الأدبية والعملية المناهضة للارهاب لا تستطيع بمفردها مقاومة هذه المظاهر''، داعيا إلى ''لم شمل كل الوطنيين الأحرار وتشكيل لجان موحدة مهمتها تقديم قضايا لدى القضاء التونسي والدولي ضد المسؤولين على تنامي الإرهاب والفساد بالبلاد.''
وعبر صالح شعيب عن ''اعتقاد مناضلي حزب الخيار الثالث الراسخ بأن هناك فئة متحزبة ومتشددة مرتبطة ارتباطا عميقا وممولة من أطراف وقوى خارجية هي التي أدخلت البلاد في دوامة الفساد والعنف والإرهاب مستغلة عدة عوامل منها الجهل والدين والفقر والتهميش''، وفق تعبيره.
يذكر أن برنامج الندوة تضمن تقديم تسع مداخلات تلاها نقاش بين المشاركين حول موضوع المحاضن السياسية للجماعات الإرهابية.