حادثة نوتردام بباريس: منفذ الهجوم صحفي سابق

حادثة نوتردام بباريس: منفذ الهجوم  صحفي سابق

قال الناطق الرسمي باسم الحكومة الفرنسية كريستوف كاستانير، إن منفذ هجوم نوتردام في باريس فريد إيكن يبلغ من العمر 40 عاما، ويعد إطروحة دكتوراه في الإعلام.

وأضاف كاستانير أن الطالب "لم يكن متأثرا إطلاقا بالتطرف" و"كل المعلومات" تؤكد فرضية أن ما قام به هو "عمل معزول".
وكان فريد إيكن يدير موقعا إخباريا محليا، كما عمل مراسلا لجريدة "الوطن" الناطقة بالفرنسية من بجاية بين 2012 و2013.
وأكد زميل سابق له في جريدة "الوطن" في تصريح لـ "فرانس 24"، أن هذا الشخص "كان يأخذ عمله الصحفي بشكل جدي ولم تكن تبدو عليه أي علامة من علامات التطرف الديني."
وعثرت الشرطة في شقة المهاجم، في مدينة سيرجي بالضاحية الباريسية، على تسجيل يبايع فيه تنظيم "داعش"، ويتحدث فيه عن الوضع في سوريا.

وللإشارة فقد صرح وزير الداخلية الفرنسية جيرارد كولومب أمس الثلاثاء 6 جوان الجاري ،أن منفذ هجوم كاتدرائية نوتردام صرخ "هذا
لأجل سوريا" مرجحا أنه نّفذ هجومه بمفرده".