ثلاثة عقود على كارثة تشيرنوبيل

ثلاثة عقود على كارثة تشيرنوبيل
  • الثلاثاء، 26 افريل 2016 - 09:13
  • ملفات
  • وكالات

يصادف اليوم الثلاثاء 26 أفريل، الذكرى الـ 30 لأكبر كارثة نووية في العالم، وهي انفجار مفاعل تشيرنوبيل النووي في أوكرانيا قبل انهيار الاتحاد السوفيتي.

وقعت كارثة تشيرنوبل، يوم 26 أفريل 1986، عندما انفجرت الوحدة الرابعة من المفاعل النووي لمحطة تشيرنوبل الكهرذرية، وذلك عند إجراء الخبراء بالمحطة تجربة لاختبار أثر انقطاع الكهرباء عليها، وأدى خطأ في التشغيل، بعد إغلاق توربينات المياه المستخدمة في تبريد اليورانيوم، لارتفاع حرارة اليورانيوم بالمفاعل الرابع إلى درجة الاشتعال، ثم الانفجار وتسرب الإشعاعات النووية إلى الخارج.

تسبب انفجار المفاعل فور وقوعه في مصرع 31 من العاملين ورجال الإطفاء بالمحطة، جراء تعرضهم مباشرة للإشعاع، وتباينت التقديرات حتى الآن بشأن العدد الحقيقي لضحايا هذه الكارثة الذين فارقوا الحياة فيما بعد من جراء تعرضهم للإشعاعات النووية، حيث قدرت الأمم المتحدة مجموع عدد ضحايا الحادث بأربعة آلاف شخص، وقالت السلطات الأوكرانية إن عدد الضحايا يبلغ 8 آلاف شخص.