توّفر ''علوش العيد'' و ارتفاع الأسعار: رئيس نقابة الفلاحين يوّضح

توّفر ''علوش العيد'' و ارتفاع الأسعار: رئيس نقابة الفلاحين يوّضح

أيام قليلة تفصل التونسيين عن الاحتفال بعيد الأضحى، وسط تخوّف كبير من عدم توفر ''علوش العيد'' أو ارتفاع أسعاره لهذا العام.

وقال رئيس نقابة الفلاحيين كريم داود إن الكميات لهذا العام متوفرة، مضيفا في تصريح لجريدة الشروق الصادرة اليوم الاحد 5 أوت 2018، أن كميات علوش العيد تناهز مليون و390 ألف رأس أي بزيادة بحوالي 17 بالمائة من كميات السنة الماضية.

وأكد المتحدث أن الهياكل المهنية قامت باجتماعات مبدئية، وقد حدد سعر الأكباش التي ستباع بالميزان بحوالي 11 دينار للذي وزنه اكثر من 40 كيلوغراما و10.500 للذي وزنه أقل من 40 كلغ.

كما اعتبر كريم داود أنه لا زيادة حقيقة في الأسعار رغم ارتفاع كلفة الانتاج بالنسبة للفلاح الذي عاش 3 سنوات من الجفاف، مؤكدا أنه احتراما للقدرة الشرائية للمواطن فإنه لم يرفع الفلاح في سعر البيع، وأن التسعيرة مبدئية ومن المنتظر الاتفاق عليها مع وزارة التجارة، مبينا أنه من المنتظر كذلك أن تفتح نقاط البيع بالميزان قبل 10 أيام من عيد ابأضحى.