تورط أحد أعوانها بالسطو على فرع بنكي: إدارة السجون والإصلاح توضح

تورط أحد أعوانها بالسطو على فرع بنكي: إدارة السجون والإصلاح توضح

أصدرت الإدارة العامة للسجون والاصلاح، اليوم الجمعة 20 جويلية 2018 ، بلاغا توضيحيا بخصوص ما تم تداوله من تورط عون سجون وإصلاح، في عملية سطو على فرع بنكي بالمنار.

وأوضحت إدارة السجون والإصلاح، أنها قامت بتقديم المساعدة الضرورية للوحدات الأمنية المختصة للبحث في تورط أحد أعوان السجون في عملية السطو المسلح على الفرع البنكي بالمنار التي جدت يوم 11 جويلية الفارط حتى يتسنى لها ايقاف المعني بالأمر.
وأضافت، أن ما نسب إلى ذي الشبهة يعتبر عملا فرديا لاعلاقة له بانتماء المعني بالأمر للمؤسسة داعية كافة المؤسسات الإعلامية الى التمييز بين ما قد يكون ارتكبه ذو الشبهة من فعل إجرامي وبين المجهودات والتضحيات التي يبذلها إطارات وأعوان سلك السجون والإصلاح في الوقاية ومنع الجريمة وبذل العناية اللازمة في تأهيل وإصلاح وإعادة إدماج المساجين والأطفال الجانحين .
وكانت وزارة الداخلية قد أوضحت اليوم الجمعة ، في بلاغ يتعلق بقضية السطو المسلح على الفرع البنكي بالمنار أن الأبحاث المجراة في هذه القضية ، بينت أن المظنون فيه الذي تم ايقافه فجر اليوم الجمعة هو عون تابع للإدارة العامة للسجون والإصلاح، يبلغ من العمر 40 سنة، أصيل ولاية منوبة.
وأضافت الوزارة أنه تم حجز القبعة والحقيبة المستعملة في عملة السطو بالإضافة إلى جزء هام من المبلغ المالي المستولى عليه.