تسجيل أول إصابة بشرية بفيروس ينتقل بين الحيوانات فقط

تسجيل أول إصابة بشرية بفيروس ينتقل بين الحيوانات فقط

أصيب شاب في الـ 16 من عمره بفيروس كان ينتقل بين الحيوانات فقط طيلة عقود من الزمن، وفق ما أكده باحثون من جامعة فلوريدا الامريكية.

وأصيب الأميركي بفيروس 'كيستون'، أثناء قضائه إجازته بمخيم في شمال ولاية فلوريدا، حيث تم اكتشاف الفيروس أول مرة في مدينة تامبا، على ساحل خليج فلوريدا، سنة 1964.

وتنتقل عدوى هذا الفيروس عادة بين الحيوانات، من خلال بعوض ينتمي إلى السلالة التي تنقل فيروس زيكا.

ودخل الفتى إلى المستشفى سنة 2016 بسبب ارتفاع الحرارة وبروز طفح على جلده، وبعد إجراء تحليلات للدم، تبين أنه غير مصاب بأي فيروس من الفيروسات المعهودة.

وعقب ذلك، قام باحثون من جامعة فلوريدا ببحث حالة الفتى حتى فوجئوا مؤخرا بكونه حاملا لفيروس قديم ينتقل بين الحيوانات فقط.

ويؤدي الفيروس إلى ظهور أعراض مثل ارتفاع درجة الحرارة والطفح الجلدي والتهاب الدماغ، إلا أنها لم تظهر عند الفتى.