ترويج منتجات فلاحية مروية بالمياه المستعملة بنابل': كاتب عام الولاية يوضح

ترويج منتجات فلاحية مروية بالمياه المستعملة بنابل': كاتب عام الولاية يوضح

أكّد كاتب عام ولاية نابل حسونة بن ناجي اليوم الخميس 3 أوت 2017، أنّ الأخبار التي تداولتها بعض الصحف والمواقع الاجتماعية حول ترويج منتجات فلاحية مروية بالمياه المستعملة بجهة دار علوش وحمام الأغزاز والهوارية متأتية من منطقة سيدي مذكور من معتمدية الهوارية لا أساس لها من الصحة.


وأقر حسونة بن ناجي وجود إشكال بيئي بمنطقة سيدي مذكور هو "محل متابعة يومية"، على حد تعبيره، مبينا أنّ "هذا الإشكال ناتج عن تراكم مياه مستعملة بمنطقة سيدي مذكور بعد أن عمد متساكنو المنطقة الى وضع حواجز على وادي القرعة الذي يمر بالمنطقة لمنع انسياب المياه المتاتية من 3 وحدات صناعية لتحويل الطماطم، ومن المياه المستعملة لمتساكني قرية دار علوش".

واعتبر أن "المسألة زادت تعقيدا عندما تراكمت المياه بمحيط الوادي بعد أن منعت من العبور وغمرت المساحات الزراعية المجاورة على مساحة قدرت بقرابة 14 هكتار، فضلا عن انبعاث الروائح الكريهة وتكاثف الحشرات".

واوضح أن الاشكال "محل متابعة مستمرة من السلط الجهوية منذ شهر افريل الفارط حيث تتالت الزيارات الى المنطقة وتم اتخاذ حلول عاجلة للتخفيف من حدة المشكل بعد الاتفاق مع المتساكنين على رفع الحواجز وباقرار تدخلات للادارات الجهوية للتجهيز والفلاحة والديوان الوطني للتطهير شملت مد الارصفة وضخ المياه وتجفيفها في انتظار انطلاق انجاز محطة التطهير الخاصة بالمنطقة والمبرمجة لسنة 2018 والتي ستشكل الحل الاجدى لكامل المنطقة".