بفضل الفوز على بنما: المنتخب التونسي يتزعم المنتخبات العربية ويُنقذ مصر من ''عار'' المركز الأخير

بفضل الفوز على بنما: المنتخب التونسي يتزعم المنتخبات العربية ويُنقذ مصر من ''عار'' المركز الأخير

أنهى المنتخب التونسي مشاركته في مونديال روسيا بانتصار معنوي على المنتخب البنمي في ختام تصفيات المجموعة السابعة بمونديال روسيا التي ضمت كل من انقلترا وبلجيكيا، ليحتل المركز الثالث برصيد ثلاث نقاط.

ورغم الهزيمتين أمام كل من المنتخب الأنقليزي بهدفين مقابل هدف وأمام المنتخب البلجيكي بخمسة أهداف لهدفين، إلاّ أنّ زملاء وهبي الخزري تزعم المنتخبات العربية المشاركة بالمونديال.

ورغم تساويه مع المنتخب السعودي في عدد النقاط في ختام المجموعة إلاّ نسور قرطاج كانوا الأفضل بفضل فارق الأهداف، حيث سجل لاعبوه 5 أهداف، مقابل 8 أهداف هزت شباكه.

وجاء المنتخب السعودي في المرتبة الثانية بين المنتخبات العربية، بثلاث نقاط بعد الفوز على مصر (2-1)، مقابل خسارتين أمام كل من روسيا (0-5)، والأوروغواي (0-1)، وبالتالي سجل لاعبو الأخضر هدفين مقابل 7 أهداف لامست شباكهم.

وحل المنتخب المغربي في المركز الثالث، برصيد نقطة واحدة، حصدها من تعادله في الجولة الختامية مثير أمام إسبانيا بينما خسر أمام كل من إيران والبرتغال بهدف مقابل صفر.

وتذيل منتخب مصر قائمة المنتخبات العربية من دون نقاط، لتعرضه لثلاث هزائم متتالية أمام كل من الأوروغواي بهدف مقابل صفر وروسيا بثلاثة أهداف مقابل هدف والسعودية بهدفين مقابل هدف.

وبفضل فوز المنتخب التونسي على المنتخب البنمي تجنّب المنتخب المصري إنهاء المونديال في المركز الأخير رغم تساويه مع بنما، لكنّ فارق الأهداف في الدور الأول يجعله في المركز قبل الأخير.