بعد هروبها من والديها.. وفاة فتاة الـ22 عاما في ظروف غامضة !

بعد هروبها من والديها.. وفاة فتاة الـ22 عاما في ظروف غامضة !

تلقى العقيد عادل أبو سريع، مأمور قسم الهرم، إخطارا من شرطة النجدة بالعثور على جثة فتاة داخل حمام شقة بمنطقة المطبعة.

وتكثف أجهزة الأمن بالجيزة، جهودها لكشف ملابسات العثور على الجثة فيما انتقل مأمور القسم يرافقه المقدم محمد الصغير، رئيس مباحث الهرم، إلى محل البلاغ.

ووفق ما كشفته التحريات الأولية فإن الجثة لفتاة تبلغ من العمر 22 سنة، هربت من والديها (الأم لبنانية والأب مصري من بورسعيد)، وتقيم لدى صديقتها.

وأخبرت الفتاة صديقتها بأنها ستدخل للاستحمام، وبعد تأخرها ذهبت للاطمئنان عليها فوجدتها فاقدة للوعي، وحاولت إفاقتها، لكنها كانت قد فارقت الحياة، وحول سبب الوفاة، كشف مصدر أمني مسؤول، أنه لم يتم التوصل حتى الآن إلى السبب الرئيسي عما إذا كان اختناق بالغاز أو أزمة قلبية حادة.