بعد تونس...ليبيا المحطة الخارجية الثانية لوزيرة الدفاع الإيطالية

بعد تونس...ليبيا المحطة الخارجية الثانية لوزيرة الدفاع الإيطالية

تبدأ وزيرة الدفاع الإيطالية إليزابيتا ترينتا، اليوم الثلاثاء 24 جويلية 2018، زيارة رسمية إلى ليبيا قادمة من تونس، هي الأولى لها منذ توليها مهام منصبها الشهر الماضي، حسب ما أفاد به التلفزيون الإيطالي.

وحسب التلفزيون الحكومي، فإن ترينتا ستبحث مع المسؤولين في حكومة "الوفاق الوطني" الليبية قضايا الهجرة غير النظامية، ومكافحة الإرهاب، والتعاون الدفاعي والأمني المشترك، إضافة إلى تفاصيل "خطة سالفيني" التي وضعها وزير الداخلية ماتيو سالفيني، وصادقت عليها اللجنة الثنائية الإيطالية الليبية التي انعقدت في طرابلس يوم 2 جويلية الجاري.

وتهدف ''خطة سالفيني'' إلى دعم القوات الليبية المشاركة في مكافحة الهجرة غير النظــامية، وتتضمن توفير قوارب مطاطية ومعدات ومركبات ومواد أخرى لمساندة خفر السواحل والبحرية في ليبيا، علاوة على إسراع الجانب الإيطالي في صيانة القوارب الليبية، وإجراء عمليات تفتيش في مراكز المهاجرين في ليبيا، وتحسين الوضع في هذه الهياكل، وزيادة عمليات إعادة المهاجرين غير النظاميين إلى أوطانهم.

وكانت الحكومة الإيطالية قد تعهدت خلال الشهر الماضي، بمنح حكومة "الوفاق الوطني" 12 زورق دورية، وتدريب الطواقم الليبية على استخدامها، بهدف مواصلة إنقاذ أرواح المهاجرين في منطقة البحر المتوسط.

يشار إلى أنّ الوزيرة الإيطالية، كانت قد أجرت أمس الإثنين، لقاءات مع رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي ونظيرها عبد الكريم الزبيدي، حول استقرار شمال إفريقيا والأمن في البحر الأبيض المتوسط، وذلك في أول زيارة خارجية تقوم بها منذ توليها المنصب.