محطة المحروقات بمرفأ الصيد البحري بقلعة الاندلس تستعيد نشاطها

محطة المحروقات بمرفأ الصيد البحري بقلعة الاندلس تستعيد نشاطها

استعادت محطة المحروقات بمرفأ الصيد البحري بقلعة الاندلس من ولاية أريانة، موفّى الأسبوع المنقضي نشاطها بتقديم خدماتها لفائدة البحارة بالجهة، وذلك بعد توقف دام لسنوات.

وأفاد المندوب الجهوي للتنمية الفلاحية بأريانة، محمد بوفروة، أن محطة المحروقات بالميناء استأنفت تقديم الوقود المدعم بنسبة 45 بالمائة من الدولة لمراكب الصيد البحري بقلعة الاندلس التي يناهز عددها 276 مركبا بعد ان قامت المندوبية الجهوية للتنمية الفلاحية بأريانة بمتابعة مختلف مراحل اعادة تشغيلها، وهي التي شكلت احد ابرز مطالب البحارة بقلعة الاندلس لسنوات عدة.

وأضاف أن ورشة بناء وإصلاح مراكب الصيد البحري بمرفأ الصيد البحري بقلعة الاندلس عاودت نشاطها بعد توقف دام لسنوات أيضا فضلا عن افتتاح مقر دائرة الصيد البحري بالمرفأ ذاته على إثر الانتهاء من اشغال الصيانة وذلك في اطار تقريب الخدمات للبحارة الذين استبشروا بإطلاق وزارة الفلاحة والموارد المائية والصيد البحري لإعلان طلب عروض تهيئة ميناء الصيد البحري بقلعة الاندلس الذي يعرف حالة من الترمّل تعيق نشاطه على ان تنطلق اشغال التهيئة المقدرة بأكثر من 30 مليون دينار خلال شهر اكتوبر القادم.