بعد تصريحاته التي أغضبت الجزائريين.. حاكم الشارقة يعتذر

بعد تصريحاته التي أغضبت الجزائريين.. حاكم الشارقة يعتذر

اعتذر حاكم الشارقة سلطان بن محمد القاسمي للجزائريين اليوم الخميس 23 مارس 2017، بعد أن قال الأحد الماضي بمعرض الكتاب بلندن إن "الرئيس الفرنسي شارل ديغول تمكن بفضل ثقافته من تحقيق أهدافه، دون أن يحمل أسلحة ويطلق نيرانا، باستخدام الكلمة الصادقة والتوجه الصحيح"، وضرب مثالا على ذلك القضية الجزائرية.

كما قال حاكم الشارقة إن الجنرال الفرنسي شارل ديغول منح الاستقلال للجزائر لإرضاء الرئيس المصري الراحل جمال عبد الناصر.

وجاء في الإعتذار "إذا كان اخوتنا في الجزائر اعتبروا ذلك إجحافا بحقهم فأنا اعتذر عن ذلك ولهم كل الود والاحترام"، كما أضاف أنه زار الجزائر في 16 مارس 1986 وألقى محاضرة أشاد فيها ببطولات جبهة التحرير الجزائرية.

وأعرب القاسمي عضو المجلس الأعلى وحاكم الشارقة، عن عميق تقديره واحترامه ووده للأشقاء في الجزائر، مؤكدا أن ثورة الجزائر التي قامت سنة 1954 واستمرت حتى سنة 1962 على يد جبهة التحرير الوطني الجزائرية سببت أزمات حادة في فرنسا، مشيراً إلى أنها كانت وراء سقوط الجمهورية الفرنسية الرابعة، ورجوع شارل ديغول للحكم، والإطاحة بالحكومات الفرنسية المتتالية.