برلمانية مغربية تقترح تضمين التربية الجنسية ضمن المناهج التعليمية

برلمانية مغربية تقترح تضمين التربية الجنسية ضمن المناهج التعليمية

كتبت البرلمانية عن حزب العدالة والتنمية الإسلامي، المغربية ''آمنة ماء العينين'' تدوينة دعت من خلالها إلى تسليط الضوء على أهمية التربية الجنسية وضرورة تضمينها في البرامج الدراسية وفق مقاربة تربوية وعلمية مدروسة.

و قالت البرلمانية في تدوينة لها نشرتها على صفحتها الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي ''فايسبوك''، إنه "بسبب تناسل حوادث الاعتداءات الجنسية على النساء والأطفال، وبمناسبة النقاش البرلماني حول مشروع القانون الجنائي حيث أجمعنا داخل لجنة العدل والتشريع على ضرورة مراجعة الإطار القانوني الخاص بالعقوبات".

وأضافت في التدوينة ''سيكون مناسبا جدا تسليط الضوء على أهمية التربية الجنسية وضرورة تضمينها في البرامج الدراسية وفق مقاربة تربوية وعلمية مدروسة''.

وتسبب اقتراحها في جدال حاد بين مرحب بالفكرة وبين رافض لها، خاصة وأن المغرب تعيش مؤخرا على وقع جرائم اعتداء جنسية بشعة أثارت سخطا وغضبا عارمين، أخرهما قضية الفتاة ''خديجة'' التي اغتصبها 15 شخصا ورسموا وشوما غريبة حول فوق جسدها.