إيطاليا ترفض سفن المهاجرين وتوجههم إلى ليبيا

إيطاليا ترفض سفن المهاجرين وتوجههم  إلى ليبيا

أعلنت مصادر اعلامية إيطالية اليوم ، الأحد 24 جوان 2018، أن قوات خفر السواحل طلبت من سفن الإغاثة في حوض البحر الأبيض المتوسط عدم التوجه الى السواحل الإيطالية و الرسو في الشواطئ الليبية.

و يأتي هذا القرار انعكاسا للسياسة التي تنتهجها الحكومة الإيطالية الجديدة في التعامل مع ملف المهاجرين الغير نظاميين إذ رفضت مؤخرا استقبال سفينة أكواريوس للمهاجرين التي رست في إسبانيا.

وجاء هذا الإعلان بعد أن تنصلت كل من إيطاليا ومالطا من مسؤولياتهما بشأن سفينة كانت تحمل أكثر من 200 مهاجر، تقطعت بهم السبل حاليا في البحر المتوسط، وقد رفضت الدولتان بشدة السماح للسفينة بالدخول إلى موانئهما.

وانتقدت إيطاليا، الأحد، مالطا بسبب رفضها استقبال السفينة "لايفلاين" التي ترفع علم هولندا، وذلك قبل عقد قمة لقادة دول الاتحاد الأوروبي في بروكسل بشأن الخلاف حول الهجرة.

وانتقد وزير النقل الإيطالي دانيلو تونينلي مالطا على صفحته في فيسبوك التي نشر فيها أيضا نسخة من مذكرة رسمية من مالطا تقول إنها لن تتدخل إلا لتقديم خدمات في الطوارئ وفي حالات قليلة.

وقال تونينلي إن لايفلاين التي تحمل على متنها أكثر من 230 مهاجرا استقرت في منطقة بحث وإنقاذ في البحر قبالة مالطا، مضيفا أنه ليس هناك دولة أخرى تنسق العمليات، بما يعني أن المسؤولية الأكبر تقع على عاتق مالطا.

وقالتمالطا من قبل إنها ليست السلطة المختصة لأن عمليات البحث والإنقاذ الأولية نفذتها ليبيا وخالفت السفينة الالتزامات التي تقضي بانصياعها للتوجيهات الليبية.