انتشار وباء جديد وقاتل تنقله الفئران

انتشار وباء جديد وقاتل تنقله الفئران

انتشر في المدة الأخيرة وباء جديد وقاتل تنقله الفئران، حيث ارتفع عدد الإصابات في المستشفيات وبلغت مستويات قياسية فاقت 3 أضعاف المستوى الذي كانت عليه قبل 3 سنوات.

وتهاجم عدوى البريميات، التي تنتشر عن طريق بول الفئران، الكلى والكبد وتنهي حياة شخص أو شخصين سنويا، حيث يصعب تشخيصها بدون إجراء اختبارات متطورة.

ويمكن لجراثيم داء 'ويل' أن تدخل الجسم من خلال الجروح والخدوش، حيث توجد في المياه الملوثة ضمن الأحواض الأرضية والأنهار بطيئة التدفق.

ويمكن أن تتسبب العدوى بالإصابة بفشل عضلي يهدد الحياة، ويُعتقد أن ما يصل إلى 5% من الحالات مميتة، ولكن العلاج ممكن باستخدام المضادات الحيوية.

ويدعي أحد الخبراء أن ارتفاع عدد الحالات يمكن أن يعود جزئيا إلى قيام الناس بالمزيد من أنشطة المغامرات والرياضات المائية.

وتظهر أحدث الأرقام الصادرة عن هيئة الخدمات الصحية الوطنية أن هناك 102 حالة دخول للمستشفى بسبب المرض العام الماضي، كما ارتفعت أعداد المصابين في المستشفيات بنسبة 50% تقريبا في عام 2016.

وتقول مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها، إن نسبة تتراوح بين واحد و5% من الحالات تكون قاتلة.

ويشير الارتفاع الحاد في انتشار وباء البريميات، إلى تزايد الحاجة لسموم أقوى للقضاء على "وباء الجرذان".


أخبار ذات صلة