اليونان تطلب من شعبها التبرع بالمال لشراء سفن حربية

اليونان تطلب من شعبها التبرع بالمال لشراء سفن حربية

أعلن وزير الدفاع اليوناني بانوس كامينوس، خلال مشاركته في "عيد القديس نقولا" بمدينة "بيره" الساحلية قرب العاصمة أثينا، اليوم الخميس 6 ديسمبر 2017، أن وزارته ستفتح حسابا لجمع تبرعات من الشعب من أجل شراء سفن حربية جديدة.


وقال بانوس كامينوس إن بلاده ستتحول إلى مركز للطاقة إلى جانب بقية دول البحر المتوسط، مضيفا: "هذا يجبرنا على امتلاك قوة بحرية قوية للدفاع عن حقوقنا السيادية وتعزيز الأمن في المنطقة".

وأوضح الوزير اليوناني، أنه ينبغي على بلاده تحقيق هدفها هذا العام المقبل.

وتابع القول: "لكن الآن نحن بحاجة إلى المتصدقين والمتبرعين الكبار ببلادنا. أدعو الشعب اليوناني ومالكي السفن فيها إلى دعم جهودنا الوطنية عبر الاقتطاع من احتياجاتهم والتبرع بالأموال على الحساب الذي سيفتتح اعتبارا من 1 جانفي 2019، من أجل دعم أسطولنا بفرقاطات جديدة وسفينة قيادية".

وأكّد كامينوس أن أول مبلغ مالي للحساب الذي سيتم افتتاحه في هذا الخصوص سيدفعه من راتبه الشهري.

يشار إلى أن النفقات العسكرية السنوية لليونان -التي تحاول تخطي أزمتها المالية- تبلغ 5 مليارات يورو؛ ما يقابل 2.5% من دخلها القومي.