اليونان ترجح أن تكون ''حرائق أثينا المأساوية'' عملا مدبرا

اليونان ترجح أن تكون ''حرائق أثينا المأساوية'' عملا مدبرا

قالت اليونان، اليوم الخميس 26 جويلية 2018، إن لديها دلائل على أن عملا مدبرا تسبب في حرائق الغابات الضخمة، التي أودت بحياة العشرات قبل أيام.

وصرح وزير حماية المواطنين اليوناني، نيكوس توسكاس، إن هناك ''مؤشرات قوية'' على أن حريقا متعمدا تسبب في حرائق الغابات التي اندلعت قرب أثينا، الاثنين الماضي، دون أن يدلي بمزيد من التفاصيل.

وأسفرت الحرائق عن مقتل 80 شخصا على الأقل، كما أصيب ما لا يقل عن 187 شخصا بينهم 22 طفلا، فيما أظهرت الفحوص الأولية أن أكثر من 300 منزل في المنطقة الأوسع نطاقا تضررت بشدة ومعظمها لن يمكن إصلاحه.

وشب الحريق في قرية ماتي مساء الاثنين، وهي قرية سياحية تقع على بعد 29 كيلومترا شرقي العاصمة أثينا، وتعد مقصدا لليونانيين الذين يقضون العطلات.

ووثقت السلطات مشاهد مروعة من ''مأساة'' الحريق، إذ عثر رجال الطوارئ على 26 جثة في مكان واحد، منها جثث لأطفال، قرب قمة منحدر صخري مطل على أحد الشواطئ.