اليوم: انتخابات تشريعية بالسويد وسط مخاوف من صعود اليمين المتطرّف

اليوم: انتخابات تشريعية بالسويد وسط مخاوف من صعود اليمين المتطرّف

تشهد السويد، اليوم الأحد 9 سبتمبر 2018، انتخابات تشريعية وسط مخاوف من تحقيق اليمين المتطرّف المناهض للهجرة وللاتـحاد الاوروبي نتائج غير مسبوقة.

وأشارت وكالة الانباء العالمية "رويترز" إلى أن حزب الديمقراطيين السويدين اليميني المناهض للهجرة، يسعى كي يصبح أكبر حزب في الدولة التي بعتبرها الكثيرون منذ سنوات على أنها "واحة الاستقرار الاقتصادي والقيم الليبرالية".

وكانت السويد من أوّل الدول الأوروبية التي فتحت أبوابها للاجئين السوريين بعد اندلاع الثورة بهذا البلد.

ونقلت "رويترز" عن عالم الاجتماع ماجنوس بلومجرين قوله إن الأحزاب التقليدية تقاعست عن الرد على شعور الاستياء الموجود، معتبراً أن هذا الاستياء ربما ليس له صلة بشكل مباشر بالبطالة أو الاقتصاد ولكنه ببساطة فقدان الثقة في النظام السياسي لأن السويد ليس وحيدة في ذلك.