الوطد يحمّل رئيس الحكومة مسؤولية ''تعميق الصّراعات بالمؤسسة الأمنية''

الوطد يحمّل رئيس الحكومة مسؤولية ''تعميق الصّراعات بالمؤسسة الأمنية''

حمّل حزب الوطنيين الديمقراطيين الموحّد، عشية اليوم السبت 8 جويلية 2018، الأطراف الحاكمة وعلى رأسها رئيس الحكومة مسؤولية " تعميق الصراعات المربكة للمؤسسة الامنية بعيدا عن استحقاقات الدفاع عن أمن البلاد واستقرارها"

وحذّر الحزب، في بيان عقب العملية الإرهابية التي راح ضحيتها عدد من الأمنيين بمنطقة غار الدماء، من "استئناف دعاوى العنف و التحريض و التكفير و خلق مناخ لعودة الفوضى و الارهاب في ظل صمت النيابة العمومية و رئيس الحكومة و اطراف الائتلاف الحاكم".

كما دعا إلى الإسراع في إنهاء " أزمة البلاد الشاملة"، مشددا على ضرورة توحيد صفوف كل القوى الوطنية والديمقراطية من أجل التصدي إلى سيناريوهات العودة إلى مربع الفوضى والعنف والإرهاب.